ارحَموا مَن في الأرضِ يَرحَمْكُم مَن في السَّماءِ


في الحَديثِ: أنَّهُ - علَيه الصَّلاةُ والسَّلامُ - قالَ: ((ارحَموا مَن في الأرضِ يَرحَمْكُم مَن في السَّماءِ)) وفي الصَّحيحِ أيضًا: ((مَن لا يَرحَمْ لا يُرحَمْ)).
وورد في الصحيحين دخلت امرأة النار في هرة حبستها فلم تطعمها ولم تدعها تأكل من خشاش الأرض
وفي حديث أبي هريرة رضي الله عنه أنه صلى الله عليه وسلم قال: (بينما بغي من بغايا بني إسرائيل تمشي، فمرت على بئر ماء
فشربت، وبينما هي كذلك مر بها كلب يلهث يأكل الثرى من العطش، فعادت إلى بئر الماء؛ فملأت موقها، -أي: خفها- ماءً، فسقت الكلب فغفر الله لها)

في الصورة التالية إحدى قطتين وجدتا في إحدى المزارع وقد تركتهما أمهما فقام أحد الأشخاص جزاه الله خيراً واعطاه مراده بالاعتناء بهما وهو أمر صعب جداً ...
هل حصل مع أحدكم وأن اعتنى بحيوان أو أطعمه من باب الرحمة والرئفة به ؟؟؟؟ إذكر لنا قصتك !!!



تعليقات